بنعبد القادر يدعو العدول الجدد إلى التمسك بمبادئ الجدية والنزاهة والوقار

Rassd maroc

دعا وزير العدل، محمد بنعبد القادر، اليوم الجمعة بتطوان، العدول الجدد لدفعة 2018 إلى التمسك بمبادئ الجدية والنزاهة والوقار وحسن التواصل مع المواطنين.

ورحب بنعبد القادر، خلال لقاء حضره على الخصوص الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بتطوان مصطفى الغزال، بولوج المرأة إلى مهنة العدول لأول مرة بالمغرب، تنفيذا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، الذي عبد بجميل عنايته ولطيف رعايته الطريق أمام المرأة لولوج خطة العدالة التي كانت إلى وقت قريب حكرا على الرجال.

وأضاف أن هذا التوجه شكل محطة تاريخية هامة تكرس الخيار الديموقراطي الحداثي الذي اختارته المملكة لاسيما في مجال حقوق المرأة ورفع كل أشكال الحيف والتمييز ضد المرأة وعملا بتنفيذ مبادئ المناصفة وتحقيق المساواة بين الرجال والنساء، موضحا أن فتح مهنة العدول أمام النساء يندرج في إطار الاستراتيجية المسطرة من أجل إدماج المرأة في مهن العدالة.

وذكر بأن مهنة العدول تعززت اليوم بانضمام 852 عدلا، 314 من بينهم نساء، تم توزيعهم بمختلف الدوائر الاستئنافية للمملكة، بما فيها الدائرة القضائية لمحكمة الاستئناف بتطوان التي عين بها 68 عدلا، 38 من بينهم من النساء، مسجلا أن هذه « المهنة النبيلة ترتكز على الثقة التي يضعها الأطراف في العدول، وكل إخلال بهذه الثقة المفترضة هو مساس بالأمن التعاقدي للمواطنين وبمصداقية المهام الموكولة إليهم ».

وشدد على أن العدول مدعوون إلى التشبث بروح المواطنة والتمسك بمبادئ الجدية والنزاهة والوقار وحسن التواصل مع المواطنين والمساهمة في حل مشاكلهم والإنصات إليهم وإرشادهم وفق ما يقتضيه القانون والمساهمة في صيانة حقوقهم من خلال التدقيق والضبط في توثيق العقود والمعاملات ».

وكان 45 عدلا من العدول الجدد، 16 من النساء من بينهم، قد أدوا القسم الأسبوع الماضي بمحكمة الاستئناف بتطوان، تماشيا مع مقتضيات المادة 10 من القانون المؤطر للمهنة.

إثر ذلك، قام الوزير بزيارة لتفقد أشغال بناء المقر الجديد للمحكمة الابتدائية وإلى قسم قضاء الأسرة بتطوان واعطاء انطلاقة بناء الدار المتوسيطية للمحامي.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...