إصابة ناصر الزفزافي قائد حراك الريف بكورونا رفقة معتقل آخر

rassd maroc

كشف أحمد الزفزافي، والد متزعم حراك الريف ناصر الزفزافي، في تدوينة فايسبوكية، أن ابنه ومحمد حاكي، أصيبا بفيروس كورونا المستجد.

وحسب مصادر من داخل المؤسسة السجنية، فإن الطاقم الطبي لسجن طنجة يسهر على تطبيق البروتوكول العلاجي المعمول به من طرف السلطات الصحية في حالات الإصابة بهذا الفيروس وأن حالتهما لا تدعو أبدا للقلق.

وأكد المصدر ذاته أن السجينين قد سبق لهما الاستفادة من جرعتين من اللقاح المضاد لفيروس “كورونا”، وبالتالي فإن إصابتهما الحالية ذات حدة خفيفة ولا تستدعي نقلهما للمستشفى، وأنهما يخضعان للعزل الصحي المعمول به في هذه الحالة.

وكانت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء، قد أيدت في 6 أبريل 2019م، الحكم الصادر في حق كل من ناصر الزفزافي، ونبيل أحمجيق، ووسيم البوستاتي، وسمير إغيد بالسجن 20 سنة نافذة، كما قضت بأحكام تتراوح بين 2 و 15 سنة في حق معتقلين آخرين، على خلفية الحراك ، قبل تقضي محكمة النقض، بتأييد هذه الأحكام في يونيو الماضي .


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...