بواسطة برنامج لتزييف الأصوات.. عصابة تسرق 35 مليون دولار من بنك إماراتي

rassd maroc

نجح محتالون في سرقة 35 مليون دولار من أحد البنوك الإماراتية، مستخدمين برنامجا خاصا لتزييف الأصوات تمكنوا من خلاله من خداع موظف البنك.

وترجع أحداث القصة إلى يناير، لكن لم يتم الكشف عن تفاصيلها إلى الآن، وتعود لقيام عدد من المحتالين بالتظاهر بأنهم مدراء لشركة كبيرة، حيث قاموا بتزييف أصواتهم باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، ليتمكنوا من إقناع موظف بنك بتحويل الأموال إلى حسابات خاصة تخصهم، بحسب ما نشر في وثائق المحكمة التي تدرس القضية.

وقام في يناير من السنة الماضية رئيس أحد فروع البنك الذي لم يذكر اسمه في الوثائق، بالرد على مكالمة، قدم فيها المتصل نفسه على أنه مدير لشركة كبيرة.

وذكر المحتال الموظف أن الشركة كانت بصدد إغلاق صفقة كبيرة بقيمة 35 مليون دولار وأقنعه بتحويل هذا المبلغ إلى حسابات الشركة الجديدة المزعومة ولم يشك الموظف في أي شيء، حيث لم يكن صوت المتصل مختلفا عن الصوت الحقيقي.

ومن أجل المصداقية، أرسل المحتال رسائل بريد إلكتروني مزيفة للموظف وعين محامياً.
وبيًن التحقيق أن الجاني استخدم تقنية deepfake لاستنساخ خطاب وصوت المدير.

وشارك 17 شخصا في عملية النصب وتم تحويل الأموال المسروقة إلى العديد من الحسابات المصرفية المنتشرة في جميع أنحاء العالم، اثنان منها مفتوحان في بنك أمريكي، لذلك طلبت وكالات إنفاذ القانون الإماراتية من الولايات المتحدة المساعدة.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...