بعد حلاقة شعرها.. جدل بشأن الحالة النفسية لشيرين عبد الوهاب

رصد المغرب

تساءل الجمهور عن الدوافع التي جعلت شيرين عبد الوهاب تحلق شعرها بالكامل، وخمّن كثيرون أنها تعاني صدمة نفسية وحالة اكتئاب بعد انفصالها عن زوجها.

وكانت شيرين طالبت جمهورها أثناء الحفل الذي أقيم في أبوظبي، بـ”تقبلها كما هي”، مشيرة إلى أنها “تحسنت بمظهرها الجديد”.

الطب النفسي يرد

وللرد على التساؤلات بشأن دور الحالة النفسية للمطربة على قرارها بقص شعرها، قالت أستاذة الطب النفسي في جامعة بني سويف رشا الجندي لموقع “سكاي نيوز عربية”، إن “الإفراط في أي شيء خطأ، حتى لو كانت مشاعر حب، لأنها لو زادت عن الطبيعي تتحول إلى تعلق”.

وأضافت: “في حالة التعلق، عندما يحدث انفصال بين الطرفين لأي سبب، يكون رد الفعل مبالغا فيه”.

ونصحت أستاذة الطب النفسي، بضرورة أن يدرب الفرد نفسه على “الاعتدال في المشاعر، خصوصا في الحب سواء للزوج أو الابن أو الصديق”.

وفيما يخص حالة عبد الوهاب، نفت الجندي أن تكون الفنانة المصرية تعاني حالة اكتئاب، قائلة إن “المصاب بمرض الاكتئاب لا يستطيع العمل والغناء، لأن هذا المرض يجعل الإنسان غير قادر على فعل أي شيء”.

وختمت حديثها بالقول: “قد يكون ما تمر به الفنانة المصرية نوعا من التحدي والصمود، فهي تقاوم حتى لا تصاب بمرض الاكتئاب، وقد تكون هناك أسباب أخرى”.

وكانت عبد الوهاب قد أصدرت بيانا رسميا، تؤكد فيه انفصالها عن حسام حبيب، محتفظة بالأسباب لنفسها.

وجاء في البيان الذي أصدرته عبر صفحتها بموقع “فيسبوك”: “النجمة شيرين عبد الوهاب تحسم الجدل حول انفصالها من حسام حبيب.. وتؤكد وقوع الطلاق رسميا”.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...