المغرب أول بلد عربي وافريقي يعتمد عقارا أمريكيا ضد كورونا

رصد المغرب

منحت السلطات الصحية المختصة بالمغرب موافقتها لاعتماد العقار الأمريكي مولنوبيرافير المضاد لفيروس كوفيد19.

و سيكون المغرب من بين الدول العربية و الإفريقية الأولى التي تسوق لهذا الدواء الذي أنتجته شركة ميرك الأمريكية، وذلك بعدما حصل على ترخيص تسويق في المغرب.

و بحسب ما صرح به سعيد المتوكل، عضو اللجنة العلمية لكوفيد19، لموقع الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة، فإن “الدواء الأمريكي سيكون متوفرا في المغرب في غضون الأيام المقبلة”.

و يـــأتي اعتماد “مونلوبيرافير” رسميا بالمغرب بعد أشهر من المفاوضات مع المــختبر الأمريكي، بحيث يُؤخذ في المنزل، وعن طريق الفم، بعد ظهور نتيجة الفحص الإيجـــابية.

وأضـاف المتحدث أن العقار الأمريكي يساعد في تقليص عدد حالات دخول المستشفيات وحـــالات الوفاة بين الأشخاص المصابين بمرض كوفيد-19.

وإلى جــانب هذا الدواء، يردف المتوكل أن المملكة على وشك الحصول أيضا على أدوية أخرى لتعزيز مواجهتها للفيروسن خصوصا في ظل تفشي المتحور الجديد “أوميكرون”.

وسجل المختص في التخذير والإنعاش أن المغرب بدأ مفاوضات شــــراء حبوب فايزر وكذلك الأدوية المصنعة في المعامل الصينية والهندية التي تخضع للتجارب.

وشدد على أن العقاقير واللــقاحات والإجـــراءات الاحترازية هي الاســلحة الوحيدة للتعامل مع انتشار الجائحة.

و أثبت العقار الأمريكي المذكور، فعاليته و استطاع تجاوز المراحل التجريبية بنجاح، مُحققاً نتائج إيجابية وجيدة، بحسب تقارير إعلامية.

ومن شأن استعمال هذا العقار في المملكة المغربية، أن يساعد على تغيير المقاربة العلاجية التي تعتمدها السلطات الصحية في البلاد. وأيضاً سيساهم في تقوية الاستراتيجية الوطنية لمواجهة كورونا.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...