بركة يذكر مسؤولي وزارة التجهيز بإلزامية استعمال اللغة العربية في المراسلات

رصد المغرب

ذكر وزير التجهيز والماء، نزار بركة، مسؤولي مصالح وزارته بإلزامية استعمال اللغة العربية، في القرارات والمراسلات الإدارية.

وقال بركة في مراسلة موجهة إلى المديرين العامين والمديرين المركزيين ومديري المؤسسات العمومية والمديرين الجهويين والاقليمين، العاملين بمختلف مصالح الوزارة، أنه بناء على مقتضيات الفصل الخامس من دستور المملكة الذي نص على اعتبار ” العربية اللغة الرسمية للدولة”، وتعمل على حمايتها وتطويرها وتنمية استعمالها.

وتبعا لمنشور رئيس الحكومة رقم 2018 / 16 المتعلق بإلزامية استعمال اللغة العربية أو اللغة الأمازيغية في جميع المراسلات والقرارات الإدارية وسائر الوثائق سواء الداخلية أو الموجهة للعموم، ما لم يتعلق الأمر بمخاطبة جهات أجنبية أو استعمال وثائق تقنية يتعذر ترجمتها إلى اللغة العربية.

وحيث أن القضاء المغربي تضيف المراسلة، ما فتئ يتصدى للوثائق المحررة بلغة أجنبية، والتي يدرجها ضمن الأعمال المشوبة بعدم الشرعية مما ينتج عنه في العديد من الأحيان صدور مقررات إدارية تبطل محتوى تلك الوثائق والقرارات الإدارية مع يترتب عن ذلك من تداعيات سلبية على المالية وسمعة الإدارة.

وحيث يلاحظ أن بعض مصالح هذا الوزارة لم تفعل بعد المقتضيات السالفة الذكر، يضيف نزار بركة في مذكرته “فإنني أدعوكم، إلى الالتزام باستعمال اللغة العربية، في تحرير وإصدار جميع القرارات والمراسلات الموجهة إلى العموم“.

وأهاب بركة في ختام مذكرته من المسؤولين  بـ”تفعيل هذه التدابير وأخذها بمحمل الجد“، ودعا مسؤولي الوزارة “إلى تعميم هذا المنشور، على كافة المصالح التابعة لكم، مع الحرص على الالتزام بمقتضياتها، وإخباري بكل ما قد تواجهكم من صعوبات في هذا الإطار”.

 

 

 

 

 

 


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...