عرض أول تغريدة لـ ” تويتر” للبيع مقابل مبلغ مالي كبير

رصد المغرب

بعد سنوات من التفاوض، عُرضت أول تغريدة نُشرت على موقع التدوينات القصيرة «تويتر» من قبل المؤسس المشارك بالمنصة جاك دورسي، للبيع وذلك مقابل مبلغ مالي كبير للغاية يقدر بـ48 مليون دولار، أي 16 ضعف المبلغ الذي دفعه مالكها الحالي قبل عام، على أن توجه نصف عوائدها لإحدى المؤسسات الخيرية العالمية.

نصف عوائد بيع أول تغريدة ستوجه لرعاية الفقراء

وأعلن سينا إستافي، رجل الأعمال الإيراني والناشط بمجال العملات المشفرة على منصة «تويتر»، أنه سيطرح التغريدة للبيع مقابل 14969 من عملة «إيثر» المشفرة، وذلك بعدما دفع 2.9 مليون دولار مقابل التغريدة في مارس 2021، على أن يخصص 50% من عائد البيع لمؤسسة «جيف دايركت» الخيرية لرعاية الفقراء بالعالم، بحسب «سكاي نيوز» نقلا عن وكالة «بلومبيرج».

وصعد سهم منصة التدوينات القصيرة «تويتر» بنسبة 27٪ يوم الإثنين الماضي، بعد ورود أنباء تفيد بحصول رجل الأعمال أيلون ماسك على 9.2٪ من أسهم الشركة، بعد أن تنحى «دروسي» عن منصبه كرئيس تنفيذي لـ «تويتر» في نوفمبر الماضي.

قصة تدوينة «دورسي» الأولى بـ«تويتر»

وكانت أول تغريدة لـ«تويتر» والتي نشرها «دورسي» بيعت في عام 2006 مقابل مليونين و900 ألف دولار في مزاد رقمي، أما عن التدوينة الأخرى المرتبطة بعرض البيع الحالي من الناشط الإيراني، كانت مقتضبة للغاية ولا تقول شيئا مذهلا، فهي مجرد تغريدة بسيطة يقول فيها «دورسي»: «أعمل على إطلاق تويتر الخاص بي».

وفي فبراير الماضي، أعلنت شركة «تويتر» أن الإيرادات المرتبطة بالإعلانات الفصلية ونمو المستخدمين كانت أضعف من المتوقع، ما يشير إلى أن خطة التحول لم تجني ثمارها بعد على الشبكات الاجتماعية؛ لينخفض إجمالي التفاعلات الإعلانية بنسبة 12% لعدة أسباب، منها التحول نحو إعلانات الفيديو والتنسيقات الأخرى التي تتلقى مشاركة أقل من المستخدمين.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...