الحسابات الوطنية.. تغيير سنة الأساس إلى 2014 عوض 2007

رصد المغرب

أعلنت المندوبية السامية للتخطيط، اليوم الثلاثاء، أن المغرب اعتمد في حساباته الوطنية سنة أساس جديدة، وهي 2014 عوض 2007، وذلك وفقا لنظام المحاسبة الوطنية لسنة 2008.

وأوضحت المندوبية في مذكرة إخبارية حول تغيير سنة الأساس للحسابات الوطنية، أنه يتم إعداد الحسابات الوطنية وفق نظام المحاسبة الوطنية، وهو مرجع دولي تم إعداده ونشره تحت رعاية الأمم المتحدة، المفوضية الأوروبية، منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، صندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي.

وأشارت المذكرة إلى أنه استنادا لنظام المحاسبة الوطنية تقدم الحسابات الوطنية المغربية وصفا مترابطا وشاملا ومناسبا قدر الإمكان لأداء الاقتصاد الوطني الذي يتغير عبر الزمن، مسجلة أهمية تطور الإطار المفاهيمي للحسابات الوطنية وكذا التصنيفات المستعملة لعرض النتائج الملائمة لتحولات الاقتصاد الوطني.

ولأخذ هذه التغيرات بعين الاعتبار، يتم إجراء مراجعات شاملة للحسابات الوطنية على فترات دورية، ويتعلق الأمر بتغيير سنوات أساس الحسابات الوطنية.

وبشكل عام، يهم تغيير سنة الأساس للحسابات الوطنية الإطار المفاهيمي والمنهجي للحسابات بالكامل الذي يسمح بإدراج مصادر المعلومات والتصنيفات المحدثة ودمج معايير دولية جديدة وإحداث التغييرات المفاهيمية وتحسين طرق التقييم، وفقا للمندوبية السامية للتخطيط.

انتقال الحسابات الوطنية إلى سنة 2014 .. أهم التغييرات المحدثة

في ما يلي أهم التغييرات المحدثة في سنة الأساس 2014 عقب تغيير سنة الأساس في الحسابات الوطنية إلى 2014 عوض 2007، وفقا لمذكرة إخبارية نشرتها المندوبية السامية للتخطيط اليوم الثلاثاء:

استعمال مصادر معلومات جديدة : يتعلق الأمر أساسا ب:

– البحوث حول البنيات الاقتصادية للمقاولات غير المالية (2014).

– البحث الوطني حول القطاع غير المنظم (2013ء2014).

– البحث الوطني حول نفقات واستهلاك الأسر (2014).

– البحث حول استثمارات الادارات العمومية (2014).

– مختلف مصادر المعطيات الادارية (ميزان الأداأت الطبعة السادسة، إحصائيات المالية العمومية، الاحصائيات الجمركية).

اعتماد تصنيف جديد للأنشطة والمنتجات: تمكن تصنيفات الأنشطة والمنتجات من وصف أنشطة مختلف الفاعلين الاقتصاديين ومنتجاتهم ومبادلاتهم لتسهيل تنظيم المعلومة الاقتصادية الواردة في الحسابات الوطنية. وللأخذ بعين الاعتبار التغييرات التي حدثت في بنية الاقتصاد الوطني وكذا مراجعة التصنيفات الدولية، تم وضع تصنيفات جديدة للأنشطة الاقتصادية والمنتجات في الحسابات الوطنية المغربية لسنة الأساس 2014.

استعمال الطبعة السادسة لميزان الأداأت : رافق الانتقال إلى سنة الأساس الجديدة 2014 إعداد حساب بقية العالم باستعمال إحصائيات ميزان الأداأت المعد حسب الطبعة السادسة ما دام التصنيف الجديد للمنتجات يسمح بذلك.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...