دجال يعتدي على 900 امرأة.. أوهم ضحاياه بعلاج وفك السحر وشفاء الأمراض

رصد المغرب

«أعالج المس وأفك السحر».. بتلك الكلمات استطاع أحد الدجالين خداع مئات السيدات بحجة قدرته على شفائهن وأنه محصن ضد السحر الأسود، لتقع العديد من النساء ضحايا له، لكن المقابل الذي كان يطلبه كان غريبا ولا يصدقه أحدًا.

«معالجة الجن والسحر بالمعاشرة» كان الشعار الذي رفعه الدجال بعد أن أوهم الجميع عبر صفحته على «فيسبوك» بأنه معالج روحي، ليتم القبض عليه بعد أن اعتدى على أكثر من 900 امرأة في واقعة هي الأبشع والأغرب في التاريخ.

القبض على شخص ادعى أنه معالج روحاني 

بداية الواقعة الغريبة، تعود إلى تونس، عندما ادعى بولغا كاهولي، أنه معالج روحاني ويمتلك صفحة على «فيسبوك» يروج فيها لأعماله المشبوهة، إذ أوهم السيدات اللاتي اعتاد على استقطباهن من على مواقع التواصل، أنه يمتلك القدرة على الشفاء من الأمراض وجلساته تعطي نتائج مضمونة ولكنها جلسات جنسية، وفقا لما ذكرته صحيفة «البيان» الإماراتية.

ومن أجل كشف خداعه، لجأت صحفية تونيسية في قناة «الحوار» إلى إدعاء أنها زبونة وتعاني من عِدة مشكلات وتريد مساعدته، ليقنعها أن الحل سيتمثل في إقامة عدة جلسات جنسية سيحدد هو عددها بناءً على حالتها.

الدجال اعتدي على 900 امرأة بهدف شفائهن 

واتفق الدجال مع الصحفية التونسية، على 14 جلسة مقابل 210 دنانير أي نحو 65 يورو وبعدها ستشفى تمامًا، ليتم إذاعة ما قاله الرجل واعترافه بالاعتداء على 900 سيدة بهدف شفائهن من السحر في تقرير تليفزيوني، ليتم اعتقاله، وفقا لما أعلنته فاطمة بوقطاية، المتحدثة باسم محكمة «أريانة» بتونس.

وأكدت إحدى ضحايا الدجال، طالبة، تبلغ من العمر 25 عامًا، أنها ذهبت إليه لمدة 3 سنوات بعد أن أوهمها بقدرته على شفائها وأنه محصنًا ضد السحر الأسود، لتقع الطالبة ضحية خدعة نصب محكمة.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...