إبتدائية تنغير تبرئ رئيس جماعة وتدين موظفا بـ3 أشهر حبسا نافذا

رصد المغرب

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة تنغير، الإثنين الماضي، ببراءة “ لـ . أ”، رئيس الجماعة الترابية أسول، المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار، من التهمة المتعلقة بـ“تقديم شكايات مجهولة ضد مسؤولين قضائيين وأمنيين، تتضمن وشايات كاذبة”، فيما أدانت موظفا بنفس الجماعة، في القضية ذاتها، بثلاثة أشهر حبسا نافذا.

وأصدرت إبتدائية تنغير حكما يقضي ببراءة رئيس جماعة أسول المنتمي لحزب الحمامة، فيما أدانت “أ.م” الموظف بنفس الجماعة بثلاثة أشهر حبسا نافذا، على خلفية الإشتباه في تورطهما في جريمة “تقديم شكايات مجهولة ضد مسؤولين قضائيين وأمنيين، تتضمن وشايات كاذبة”، بعد متابعة الأول في حالة اعتقال.

وكانت المحكمة الابتدائية بمدينة تنغير قررت، الأسبوع الماضي، تأجيل النظر في قضية رئيس الجماعة الترابية أسول، المتابع في حالة اعتقال، بطلب من دفاعه، فيما تم رفض طلب تمتيعه بالسراح المؤقت، بعد إحالته على السجن المحلي بمدينة ورزازات.

تجدر الإشارة، إلى أن الفرقة الجهوية للشرطة القضائية، كانت قد أوقفت، بتعليمات من الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازات، الشهر الماضي، رئيس جماعة أسول وشخصا آخر، للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بـ“تقديم شكايات مجهولة ضد مسؤولين قضائيين وأمنيين، تتضمن وشايات كاذبة”.

عن العمق المغربي


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...