شرطة الماء.. عقوبات زجرية تنتظر المبذرين

رصد المغرب

ونوه بأن تفعيل هذا الإجراء الرقابي للشرطة الإدارية سيكون سواء على مستوى القرى أو المدن، من طرف مديرية الحوض المائي.

وستمثل دور شرطة المياه حسب المتحدث في رصد المخالفات، و تغريم المخالفين “المبذرين”، حيث تمتد صلاحيات هذا الجهاز إلى حد تحرير المحاضر وإيقاع العقوبات التي تتراوح ما بين فرض الغرامات، أو حتى الحبس.

ورغم محاولة تفعيل دور هذا الجهاز الرقابي المهم، إلا أن دوره يبقى يعاني قصورا كبيرا بسبب قلة الموارد البشرية ما يعيق تنفيذ المهام الموكولة إليه.

كما تجاهلت الحكومات المتعاقبة هذا الجهاز المهم، الذي يعاني من ضعف الميزانيات المرصودة، ما يجعل منه جهاز شبه مشلول أمام الخروقات التي تحدث.

ويعزى هذا القصور إلى غياب استراتيجيات واضحة، ما يحول دون رصد ميزانيات تكفي لتوفير الموارد البشرية واللوجيستية الضرورية.

ويعاني المغرب من أزمة مياه حادة بسبب الجفاف وضعف الوارد من مياه الأمطار، ما جعل الدولة تسعى لأجرأة عدة تدابير من أجل الحد من هدر المياه الصالحة للشرب.

 

 


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...