” قوته 150 ضعف قنبلة هيروشيما”.. معلومات لن تصدقها عن طوربيد “يوم القيامة ” الذي يفكر بوتين باستخدامه

رصد المغرب

كشف تقرير عن مخاوف من أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد يستعرض قوته العسكرية من خلال اختبار طوربيد نووي ضخم يسمى بوسيدون.

ويقال إن الصاروخ النووي تبلغ قوته ما يعادل 150 ضعف القنبلة النووية التي سقطت على هيروشيما كما أنه يملك قوة نووية هائلة تسبب ارتفاع الأمواج 500 متر تقريبا .

وأصدر حلف شمال الأطلسي تقريرًا استخباراتيًا لأعضائه وحلفائه يحذر فيه من أن الكرملين يخطط لاختبار ما يسمى بطائرات طوربيد نووي بدون طيار “يوم القيامة” ، وفقا لصحيفة “نيويورك بوست” .

وتزعم روسيا أن هذا الطوربيد قادر على التخفي تحت الماء والهروب من كافة الأجهزة الدفاعية والقضاء على مدن بأكملها ومحو بريطانيا من على وجه الأرض .

هذا الطوربيد يمكن تركيبه في غواصتين روسيتين ويمكن لكل غواصة تركيب ٦ طوربيدات ويزن الواحد منهم عشرات الأطنان .

ومن دقة هذا الطوربيد وقوته يطلق عليه “صاروخ يوم القيامة” لأنه قادر على محو المدن بالكامل كما أنه قادر على إحداث أمواج عاتية ومرتفعة للغاية .


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...